"المنابر القرآنية" تنجح في تنظيم ورشة "خدمة العملاء" التدريبية لذوي الإعاقة مع "سيتي بنك"

25/06/2019

"المنابر القرآنية" تنجح في تنظيم ورشة "خدمة العملاء" التدريبية لذوي الإعاقة مع "سيتي بنك"

أعرب د. أحمد الباطني رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية ورئيس اللجنة العليا لإدارة شؤون معهد البناء البشري للتدريب الأهلي عن شكره وتقديره لدعم اتحاد المصارف لمبادرات المعهد، وتوجه بالشكر لمجموعة سيتي المصرفية على دعمها لذوي الإعاقة في دولة الكويت من خلال المشاركة في ورشة العمل التدريبية التي عقدت ضمن برنامج " خدمة العملاء " لتدريب وتوظيف الأشخاص من ذوي الإعاقة وتخصيص يوم المجتمع العالمي - الذي تعقده كل عام في أكثر من 90 دولة حول العالم- لتدريب ذوي الإعاقة على أساسيات خدمة العملاء والمهارات المطلوبة، ضمن حملة "شركاء لتوظيفهم".

وأكد الباطني أن هذه البرامج والورش التدريبية تعد فرصة مميزة يقدمها البرنامج للقطاع المصرفي من خلال إتاحة المساهمة في الحملة .

من جانبه علق الرئيس التنفيذي لدى سيتي بنك الكويت فاتح عدور قائلا: "يعد تعاوننا هذا مع الهيئة العامة للمعاقين أول تعاون لنا، ونأمل ألا يكون الأخير من نوعه، وقد أبهرنا حماس المتدربين واستطعنا أن نرى طموحهم بأن يصبحوا الأفضل في مجال خدمة العملاء من خلال الأسئلة التي تم طرحها، وتفاعلهم الإيجابي مع المتطوعين، وقد نجحنا في تحقيق الهدف من ذلك النشاط العالمي من خلال نفل خبراتنا ومعلوماتنا لمنفعة المتدربين ومستقبلهم الوظيفي، ونحن نتمنى لهم النجاح الدائم".

وأضاف: منذ بداية الاحتفال بيوم المجتمع العالمي في عام 2006 أصبحت هذه المبادرة من تقاليد مجموعة سيتي المصرفية، ويسعدنا أن نستمر في العمل جنبا الى جنب مع الجمعيات والمنظمات المحلية بهدف تحسين وتقوية المجتمعات التي نعيش ونعمل فيها.

ومن الجدير بالذكر أن يوم المجتمع العالمي يعدّ حدثا مهما في مجموعة سيتي يقوم من خلاله موظفو البنك بتنظيم فعالية مختلفة كل عام بفعل الخير في المجتمعات المحلية.

من جهتها، أشادت مدير " معهد البناء البشري للتدريب الأهلي" م.عواطف السلمان بحرص مجموعة سيتي المصرفية على إقامة ورشة "خدمة العملاء" التدريبية لذوي الإعاقة، وألمحت إلى أهمية الشراكة المجتمعية بين (هيئة الإعاقة) من القطاع الحكومي ومؤسسات المجتمع المدني ممثلة بـ (معهد البناء البشري) والقطاع المصرفي في تسليط الضوء وتقديم الخدمات لفئة مهمة في المجتمع وهي فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك استشعارا لأهمية المسؤولية المجتمعية في خدمة المجتمع وتحقيق رؤية استراتيجية تهدف إلى تأهيل وتوظيف الأشخاص من ذوي الهمم ودمجهم في المجتمع بوصفهم أشخاصا فاعلين، وأكدت السلمان حرص المعهد على عقد العديد من الشراكات المجتمعية لا سيما وأنه المعهد الأول من نوعه -غير الربحي- في الكويت الذي يقوم بتأمين مسار التدريب والتوظيف للأشخاص من ذوي الإعاقة بعد انقضاء فترة التدريب المتفق عليها مع الجهات المعنية، ما يعزز قدرتهم على المشاركة في التنمية المجتمعية، ويسهم في دعم ممارسات خطة الدولة للتنمية وصولاً إلى تحقيق مفهوم الأمن المجتمعي .

من جانبها صرحت مدير إدارة التأهيل المهني بالهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة العنود الوزان أنها فخورة اليوم بما وصل إليه المتدربون المنتسبون في حملة (شركاء لتوظيفهم) حيث تعدّ التنمية البشرية لذوي الاحتياجات الخاصة من أكثر الجوانب التي تتطلب تنسيق الجهود وتضافرها للوصول إلى تحقيق الأهداف والتطلعات المنشودة، موضحة أن هذه المبادرة جاءت لتسهم في تحقيق التنمية الشاملة وأبعادها المختلفة لخدمة فئة ذوي الإعاقة ودعم مفهوم المسؤولية المجتمعية ودعم أواصر التعاون المشترك والتكافل المجتمعي وإبراز دور الجهات المجتمعية في الدولة سواء كانت حكومية، أو خاصة أو مدنية في دعم سياسات الخطة التنموية لدولة الكويت .

>
جميع الحقوق محفوظة لجمعية المنابر القرآنية في الكويت - جمعية نفع عام غير ربحية أشهرت بقرار وزاري رقم 91/أ لعام 2015م © 2019