مشروع (أم الكتاب) يحقق نجاحا باهرا في دولة الكويت لتصحيح قراءة الفاتحة

تضع #المنابر_القرآنية في قمة اهتماماتها خدمة القرآن الكريم والقائمين عليه، وأخذت على عاتقها تحقيق الريادة والتميز في خدمة القرآن الكريم وأهله، من خلال إقامة العديد من حلقات تحفيظ القرآن الكريم في دولة الكويت، والتي يشرف عليها معلمون متقنون حاصلون على أسانيد عالية في القرآن الكريم، من أجل تخريج حفظة متقنين لكتاب الله الكريم.
وفي سبيل تحقيق ذلك نجحت المنابر_القرآنية بفضل من الله في إطلاق مشروع (أم الكتاب لتصحيح قراءة الفاتحة) وهو مشروع ميداني دائم يتم تنفيذه بصورة مستمرة على مستوى دولة الكويت وفي جميع المحافظات من خلال المساجد والديوانيات والمدارس وغيرها في سبيل تحقيق أهداف جمعية المنابر القرآنية ؛ وذلك بالتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

ويحظى هذا المشروع المبارك يحظى باهتمام كبير؛ لتعليم وتصحيح قراءة سورة الفاتحة، حيث ارتأت الجمعية إطلاق هذا المشروع؛ تحقيقا لهدفها المنشود في تعليم كتاب الله الكريم حفظا وفهما وتلاوة ؛ وإدراكا لمكانة سورة الفاتحة في تحقيق صحة الصلاة، وما يترتب على الإخلال بها من بطلان الصلاة ، أو نقصان أجرها.

وحول أعداد المستفيدين من حلقات التصحيح التي عقدت - إلى الآن- يمكننا بسهولة ملاحظة التطور الكبير والنمو المتزايد لأعداد المستفيدين من هذا المشروع حيث تم تصحيح قراءة سورة الفاتحة لآلاف الأشخاص من جميع شرائح المجتمع، وتم تيسير تعليمها بتوفير معلمين متفرغين، وتسليط الضوء على أهم الأخطاء الشائعة بين كثير من الناس، وإصدار كتيب خاص يوضح تلك الأخطاء والطريقة المثلى لقراءة سورة الفاتحة؛ حيث يوزع بالمجان على رواد حلقات التصحيح والراغبين فيه .
ويستهدف المشروع عموم المسلمين في دولة الكويت، بالإضافة إلى أئمة المساجد، وكبار السن رجالا ونساء في بيوتهم ومجالسهم، وكذلك غير الناطقين باللغة العربية والذين يغلب عليهم العجمة والخطأ في التلاوة.
وقد حقق المشروع بفضل توفيقا من الله ونجاحا باهرا على أرض الواقع .

جميع الحقوق محفوظة @المنابر القرآنية 2017