«المنابر القرآنية»: إجراءات احترازية للوقاية من فيروس "كورونا المستجد"

02/03/2020

«المنابر القرآنية»: إجراءات احترازية للوقاية من فيروس "كورونا المستجد"

أكدت جمعية المنابر القرآنية أن الكويت بلد الخير والعطاء وأن صنائع المعروف وأيادي المحسنين وعطاءاتهم سبب في دفع الابتلاءات والأمراض التي تعدّ سنة ماضية يصيب الله بها من يشاء ويصرفها عمن يشاء بحكمته ورحمته.

جاء ذلك ضمن تصريح مدير عام جمعية المنابر القرآنية بدر الفيلكاوي الذي أكد من خلاله أن الجمعية ماضية في اتخاذ الإجراءات المناسبة للوقاية من أعراض فيروس كورونا المستجد وذلك من خلال اتخاذ العديد من التدابير الوقائية والاحترازية ومن ضمنها ما قامت به قامت جمعية المنابر القرآنية من إيقاف الحلقات الخاصة بالنساء، وحلقات غلمان القران، وحلقات الصم والمكفوفين بعد إبلاغ أولياء أمورهم بذلك.

كما عقدت الجمعية ندوات توعوية لموظفيها، بالإضافة إلى تصميم بعض البوستات التي تتناول النصائح التي ينبغي على المؤمن فعلها حيال نزول البلاء، كما قامت بإيقاف العمل بنظام البصمة لإثبات الحضور والانصراف، واستبداله بكشف التوقيع، وتوفير المعقمات لزوار الجمعية وموظفيها.

ونوه الفيلكاوي إلى ضرورة الالتزام بتوجيهات الجهات الرسمية ذات الصلة، وعدم نشر الشائعات المقلقة وغير الموثوقة، والإكثار من الدعاء لله برفع البلاء، والصبر والتوكل على الله واليقين بأنه وحده النافع الضار مع الأخذ بالأسباب.

وتوجه الفيلكاوي في ختام تصريحه بالدعاء الى الله العلي القدير أن يحفظ الله الكويت وأهلها من كل مكروه، وأن يديم علينا ثوب الصحة والعافية .

>
جميع الحقوق محفوظة لجمعية المنابر القرآنية في الكويت - جمعية نفع عام غير ربحية أشهرت بقرار وزاري رقم 91/أ لعام 2015م © 2019