معهد البناء البشري يدشن البرنامج الأول (خدمة العملاء) لتدريب ذوي الإعاقة وتوظيفهم في القطاع المصرفي

21/04/2019

بحضور مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة ورعاية البنك الأهلي المتحد

معهد البناء البشري يدشن البرنامج الأول (خدمة العملاء) لتدريب ذوي الإعاقة وتوظيفهم في القطاع المصرفي

• د. شفيقة العوضي : الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة لن تألو جهدا في تسخير جميع طاقاتها وفقا لرؤية الكويت 2035 لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

• د. الباطني : نناشد جميع الجهات الحرص على التواصل لدعم (حملة شركاء لتوظيفهم) والعمل على تحسين العملية التدريبية وتطويرها للنهوض بمستقبل هذا البلد الحبيب ودفع مسيرة التقدم والعطاء.

• أ. سحر دشتي : يحق للبنك الأهلي المتحد أن يفخر بتوفير 30 فرصة وظيفية لذوي الإعاقة في القطاع المصرفي في المرحلة الأولى بعد أن يتم تأهيلهم بالدورات التدريبية والبرامج التأهيلية المناسبة

جهود مشكورة

أعرب د. أحمد الباطني رئيس مجلس إدارة جمعية المنابر القرآنية ورئيس اللجنة العليا لإدارة شؤون معهد البناء البشري للتدريب الأهلي عن شكره وتقديره لدعم البنك الأهلي المتحد لذوي الإعاقة في دولة الكويت من خلال توفير 30 فرصة وظيفية لهم للعمل في القطاع المصرفي بعد أن يتم تأهيلهم بالدورات التدريبية والبرامج المناسبة وفق الخطة المعدة لذلك من قبل الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة وديوان الخدمة المدنية ضمن فعاليات حملة (شركاء لتوظفيهم).

جاء ذلك في كلمته أمام حفل تدشين البرنامج التدريبي الأول (خدمة العملاء) على مسرح إدارة التأهيل المهني بمنطقة السالمية والذي أقيم برعاية مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة د. شفيقة العوضي وحضور جمع كبير من شخصيات المجتمع المدني والمهتمين من الجهات ذات الصلة .

وعبر د. الباطني عن شكره لجميع الجهود المبذولة في سبيل إنجاح مسيرة معهد البناء البشري، وأثنى على الشراكة الاستراتيجية والرعاية الكبيرة التي توليها وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل للمستفيدين من البرامج التدريبية الموجهة من فئات الرعاية الاجتماعية على اختلافها ، ومثمنا للشراكة الاستراتيجية بين الوزارة ومؤسسات المجتمع المدني في الكويت.

وقال في كلمته: يشرفنا اليوم أن نشارككم فرحتكم بتدشين البرنامج الأول (خدمة العملاء) لتدريب ذوي الإعاقة ضمن فعاليات حملة (شركاء لتوظفيهم) وذلك إيمانا منا بأهمية المسؤولية المجتمعية في رعاية ذوي الهمم في دولة الكويت من خلال الشراكة المجتمعية مع كل من الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة ، والبنك الأهلي المتحد.

وأضاف : إن احتضان جمعية المنابر القرآنية لمعهد البناء البشري للتدريب الأهلي يأتي تفعيلا للهدف الثالث من أهدافها للإسهام في تنشئة جيل يتحلى بالسلوك والخلق القرآني، وانسجاما مع الرغبة المشتركة بين الهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة وجمعية المنابر القرآنية متمثلة بمعهد البناء البشري في تدريب الأشخاص من ذوي الاعاقات المختلفة، وقال : لعل من محاسن الصدف أن يوافق هذا اليوم المبارك أول أيام (أسبوع الأصم العربي 44) وما يتضمنه من إلزام الجهات الحكومية والمؤسسات التابعة لها بتوظيف الصم، وإيجاد الفرص الوظيفية لهم .

وفي ختام كلمته ناشد د. الباطني جميع الجهات المشاركة الحرص على التواصل الدائم مع هذا البرنامج الوطني والعمل على تحسين العملية التدريبية وتطويرها وتغذيتها بالمواد والفعاليات المميزة والمشاركة البناءة من أجل النهوض ببرامجنا التدريبية إلى أعلى مراتبها للنهوض بمستقبل هذا البلد الحبيب ودفع مسيرة التقدم والعطاء.

رؤية كويت جديدة 2035

من جانبها تقدمت راعي الحفل مدير عام الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة / د. شفيقة العوضي بالشكر الجزيل للبنك الأهلي المتحد على توفير 120 فرصة وظيفية لذوي الإعاقة في القطاع المصرفي بعد أن يتم تأهيلهم بالدورات التدريبية ؛ ضمن حملة شركاء لتوظيفهم لعدد 30 شخصا من ذوي الاعاقات البسيطة والمتوسطة ممن تتراوح فئاتهم العمرية بين 18 و33 سنة؛ بحيث يتم تدريبيهم وتوظيفهم في القطاع المصرفي للبنك الأهلي المتحد بعد انقضاء فترة التدريب الميداني .

وأكدت أن الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة لن تألو جهدا في تسخير جميع طاقاتها وفقا لرؤية الكويت 2035 لتحقيق أهداف التنمية المستدامة .

وأوضحت أن دولة الكويت تولي عملية توظيف الأشخاص من ذوي الإعاقة اهتماما بالغا، ومن هذا المنطلق فإن الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة قامت علي مدي السنين السابقة بإعداد استراتيجية للتوظيف كما قامت بإطلاق حملة شركاء لتوظيفهم، وأعدت دراسة شامله لمعوقات التوظيف في دولة الكويت، واقترحت الحلول المناسبة التي من شانها تعزيز عملية التوظيف وما يحققه من أثر إيجابي لدي الاشخاص من ذوي الإعاقة وللمجتمع ككل.

وأضافت: لا يسعنا اليوم ونحن نحتفل بتدشين البرنامج الأول، إلا أن نشكر البنك الأهلي المتحد الذي قام مشكورا بدعم توظيف أبنائنا من ذوي الإعاقة وذلك لإيمانهم القاطع بأهمية هذا الامر ونأمل ان تكون هذه الخطوة بمثابة اللبنة الأولي نحو زيادة عدد المقاعد لتوظيف أبنائنا في القطاع المصرفي وذلك بالتعاون مع اتحاد المصارف والاستفادة من تجربة البنك الأهلي المتحد وإعادة تدريب دفعات متتالية لنفس البرنامج .

وفي المرحلة المقبلة فإننا نسعي لتدشين برامج أخرى بالشراكة مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في برنامج (المؤذن) و (مقيم الشعائر) وكذلك مع وزارة الصحة في برنامج (المساج الطبي الإكلينيكي).

وقالت : لا يخفي عليكم الدور الحيوي الذي يلعبه ديوان الخدمة المدنية والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب في اعتماد مثل هذه البرامج، و قد عملت الجهتان معنا في هذا الأمر الحيوي والمهم في جميع مراحله و لمسنا مدي حرصهم على كل ما يهم أبنائنا من ذوي الإعاقة .

وفي ختام كلمتها قالت: لا يسعني إلا أن أتوجه بالشكر الجزيل لكل من عمل على إنجاح مثل هذا العمل ، وأخص بالشكر معهد البناء البشري لإسهاماته الواضحة في مجال العمل التطوعي ، كما أتوجه بالشكر لجميع الجهات التي مدت يد العون وأولها البنك الأهلي المتحد ولا أنسي أن أشكر أبنائي من ذوي الإعاقة وأهاليهم لما أبدوه من حرص وتفانٍ في إثبات قدراتهم ، وإلى مزيد من العطاء والإنجازات لرفعة هذا الوطن الغالي .

المسؤولية المجتمعية

ثم كانت كلمة مدير عام حماية العملاء أ. سحر دشتي والمسؤولة عن برامج المسئولية المجتمعية في البنك الأهلي المتحد التي جاء فيها : يشرفنا اليوم أن نشارككم فرحتكم بتدشين البرنامج الأول (خدمة العملاء) لتدريب ذوي الإعاقة ضمن فعاليات حملة (شركاء لتوظفيهم) وذلك إيمانا منا بأهمية المسؤولية المجتمعية في رعاية ذوي الهمم في دولة الكويت؛ ولا يسعنا إلا أن نعبر عن سعادتنا بهذه الشراكة المجتمعية مع كل من جمعية المنابر القرآنية ممثلة بمعهد البناء البشري والهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة ، وأن نكون جزءا من منظومة العناية بتوظيف فئات الرعاية الاجتماعية ضمن هذه الحملة المباركة .

ويحق للبنك الأهلي المتحد أن يفخر بتوفير 30 فرصة وظيفية لذوي الإعاقة في القطاع المصرفي بعد أن يتم تأهيلهم بالدورات التدريبية والبرامج التأهيلية المناسبة؛ وفق الخطة المعدة من قبل الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة وديوان الخدمة المدنية .

وذلك حرصا منا على تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تبنتها الأمم المتحدة وعلى رأسها توفير التعليم الجيد، وعقد الشراكات لتحقيق الأهداف، وتحقيق المساواة بإتاحة فرص التعليم للجميع دون تمييز، واستهداف العمل اللائق وتنمية الاقتصاد؛ بما يحقق الازدهار والتطور؛ وفق رؤية كويت جديدة 2035 وانطلاقا من توجيهات صاحب السمو حفظه الله ورعاه، في تقديم كل سبل الدعم لذوي الهمم والمشاركة في رعاية مختلف الأنشطة والفعاليات التي تحقق لهم التوظيف والاندماج في المجتمع .

وقد قمنا في هذا الإطار بتنظيم العديد من الزيارات الميدانية للاطلاع على سير الدورة التدريبية وتحديد ملامحها والاتفاق على طبيعة مخرجاتها بما يحقق التكامل بين البنك الأهلي المتحد ومعهد البناء البشري.

وفي ختام كلمتها قالت دشتي : لا يسعني إلا أن أشكر لكم إتاحة الفرصة لنا في البنك الأهلي المتحد لنكون مثالا يحتذى في تعزيز الشراكة المجتمعية بين مؤسسات المجتمع المدني، وفي

>
جميع الحقوق محفوظة لجمعية المنابر القرآنية في الكويت - جمعية نفع عام غير ربحية أشهرت بقرار وزاري رقم 91/أ لعام 2015م © 2019